لم تتمالك يسرا نفسها على الهواء فخانتها دموعها، فبكت مايا دياب أيضًا

إستضافت النجمة مايا دياب خلال حلقة الإثنين من برنامجهاSide Talks with Maya الممثلة المصرية يسرا في حوار مباشر وصريح من موقع تصوير مسلسلها الجديد “دهب عيرة”.

أولا أبدت مايا قلقلها على متابعة يسرا وفريق العمل التصوير في ظل انتشار فيروس كورونا، أما يسرا فأكدت أن فريق العمل يأخذ كامل احتياطاته اللازمة ولا يجبر أي شخص يشعر ولو بالقليل من العوارض أن يتابع العمل. وتابعت يسرا حديثها “مضطرين أن نعمل كي نؤمن لقمة عيش كل الأشخاص الذين هم بحاجة إلى رزقهم، ولو عاد الأمر لي لجسلت في منزلي، وعموماً آخذ الاحتياطات بموقع التصوير التي آخذها في منزلي”.

مايا أحبت أن تتشارك مع الناس بعض الأجوبة التي نرغب بسماعها من يسرا التي واكبت الكبار في مسيرتها الفنية فعن الثنائية المفضلة التي شاركت معها في التمثيل قالت “حبيب الملايين الممثل عادل إمام وطبعاً الراحل أحمد زكي، وعادل قدمت معه حوالي 17 فيلماً، وكل فيلم كان موضوعه مختلفًا عن الآخر”.

هل من فنان معين لا زالت يسرا تسعى الى الإجتماع به وقضاء يومًا معه؟ أجابت يسرا: “أريد أن يحصل لمّ وشمل بين الفنانين من كل مكان، لأنهم دائماً يلتقون في ظروف عملية”. وأضافت “عندما تحبين أي شخص سيحبك ومن لم يحبك فسيكون هو الخاسر، فالمهم أن تعطي الحب من دون مقابل وتقومين بما يتوجب عليك حدسك”.

وتحدثت يسرا عن هذه الايجابية والقوة التي تتمتع بها والتي تقربها أكثر.

وعندما طلبت مايا من يسرا أن تختتم اللقاء بأغنية تحبها اختارت “ست الحبايب” وأهدتها لروح والدتها، إلا أن دموعها خانتها، فبكت مايا أيضاً، وقالت لها: “دموعك غالية علينا جميعاً وكنت آمل أن ينتهي حديثنا ببسمة، وطلبت مايا من ضيفتها أن تبتسم قبل أن تودعها”.

إعلان مدفوع