كيف علّق فنانو لبنان على زيارة إيمانويل ماكرون لفيروز؟

يزور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مجددًا لبنان في الأول من سبتمبر/أيلول المقبل، حيث من المقرر أن يصل مساء الاثنين عشية يوم حافل سيخصصه لـ”متابعة المساعدة لإعادة الإعمار” عقب انفجار مرفأ بيروت ولبحث المسائل السياسية.

وصرح قصر الإليزيه، يوم أمس الجمعة أن
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، سيزور، سفيرتنا الى النجوم السيدة فيروز، خلال
زيارته للبنان الاثنين المقبل.

وعن زيارة ماكرون لفيروز علّق عدد من
الفنانين على الموضوع عبر حساباتهم على مواقع التواصل:

–ورد الخال قالت: فيروز..انا محظوظة متل ماكرون .. لانو بعدني بذكر لما اهلي اخذوني معن بزيارة لفيروز كنت طفلة بعمر ٩ سنين يمكن
…فيروز ..عافت البلد ومجتمعنا الكذاب والمصلحجي والفاسد وناكر الجميل من كتير زمان.. مش بس لانها عظيمة بفنها ، او لانها فيروز ..بل لانها عظيمة بحكمتها.. سكّرت الباب عالدني بكير وعملت وطن لحالها ..لبنانها….واذا رح تفتح بابها شي مرة بعد ، تذكروا انو لشخص، او زعيم، من وطن تاني …مش لبناني… ملاحظة : بزيادة عهالبلد صوتها… ومش الكل بيستاهل يسمعوه.

–كارول سماحة: “ولأنها رمزٌ حقيقيٌّ للبنان صوتها ملك للوطن ولجميع اللبنانيين..! لم تدعم يوما خطا سياسيا ولم تتلون ولم تتلوث بشعاراتهم ، إنها فيروز.

–أما باسم مغنية فقال: “لماذا
ماكرون يحق له أن يزور السيدة فيروز وأنا لا؟”.

–من جهتها قالت كلوديا مرشيليان: “يا
شوفة حالنا … يا رفعة راسنا … يالباقي من جمالنا يا فيروز …. اي انت ناطورة مفاتيحنا
… انت عطر ليلنا … منحبك وشايفين حالنا فيك”.

–أما يوسف الخال فكتب: بإنتظار فيروز.. قد
تملك سَوطاً يجلدهم ويكويهم أو مقلاعاً يخدش ما تبقّى من حيائهم قبل تناثر القطار
وغَرَق المحطّة.. المحطّة الأخيرة. والسلام”.

إعلان مدفوع