بالصورة- هل أخفلت الممثلة حملها بثمرة اليقطين؟

أثارت الممثلة جنيفر غارنر التكهنات حول حملها بمولود رابع وذلك بعدما شاركت المتابعين عبر حسابها على موقع إنستغرام بصورة لها من أجواء الاحتفال بهالوين، حيث ظهرت فيها الممثلة البالغة من العمر 48 عامًا وهي تخفي بطنها باحتضانها ثمرة “القرع” أو”اليقطين” ووضعت بداخلها “يقطينة” صغيرة، ما دفع بأحد المتابعين إلى افتراض أنه إعلان عن الحمل.

ومن أبرز التعليقات من تساءل “هل هذا يعنى أن هناك جنيفر صغيرة وراء اليقطين؟”.

إلا ان جنيفر ردّت نافية الموضوع بطريقة طريفة.

كما سبق للممثلة إن نفت خبر حملها وقالت “لدي ثلاثة أولاد وأنا لست ولن أكون حاملاً”.

نذكر أن جنيفر غارنر كانت قد أعلنت عام 2015 إنفصالها عن الممثل بن أفليك بعد عشر سنوات من الزواج ولديهما ثلاثة أولاد.

إعلان مدفوع