المهندس اللبناني وضاح ملاعب يتوّج بلقب برنامج نجوم العلوم

توّج نجوم العلوم، برنامج تلفزيون الواقع التعليمي والترفيهي التابع لمؤسسة قطر، وضاح ملاعب أفضل مبتكر في العالم العربي للموسم الثاني عشر، بعد موسم مليء بتحديات غير المسبوقة بسبب جائحة (كوفيد-19). وأثار المهندس اللبناني البالغ من العمر 26 عامًا إعجاب أعضاء لجنة التحكيم والجمهور بمثابرته وموهبته وشخصيته.

مع نقل حفل التتويج إلى العالم الرقمي، تم تصوير النتائج النهائية لهذا الموسم في بُلدان المتأهلين الأربعة وذلك في ظلّ استمرار إنتشار وباء (كوفيد-19). قبل بث الحلقة النهائية، قام متابعو البرنامج التلفزيوني الترفيهي التعليمي الأول في العالم العربي بالتصويت عبر الإنترنت للمرشح النهائي المفضّل لديهم. وحدّد تصويت الجمهور عبر الإنترنت إلى جانب تصويت لجنة التحكيم ترتيب المؤهلين عبر التصفيات النهائية، من ثم الفائز في نهاية المطاف.

بدت ملامح صدمة الفوز على وضّاح، عندما أعلن خالد الجميلي أن اختراعه “تنمية مخبرية للخلايا الحيوية” حصل على أعلى نصيب من مجموع أصوات لجنة التحكيم والجمهور، بنسبة بلغت 54.8 بالمائة، وعلى مبلغ 300,000 دولار أمريكي من الجائزة المالية. يوفر مشروع ملاعب بيئة مناسبة تحاكي الظروف البشرية الحقيقية، مما يتيح إجراء الاختبارات الهامة للعقاقير الجديدة بكفاءة وتكلفة معقولة.

وقال وضاح: “لا يسعني إلا أن أعرب عن تواضعي وامتناني لتتويجي بلقب أفضل مبتكر في العالم العربي لهذا العام. لقد كانت تجربتي في برنامج نجوم العلوم مدهشة، ولا سيما عملي إلى جانب مجموعة رائعة من المرشدين والمتسابقين في هذه الظروف الاستثنائية. إن تقدير الجمهور وأعضاء لجنة التحكيم للحاجة الطبية لمثل هذا الابتكار وإيمانهم بابتكاري قد غيّر حياتي!”

من جهتها، قالت ميان زبيب، الرئيس التنفيذي للاتصال في مؤسسة قطر:” سلّطت جائحة (كوفيد-19) الضوء على أهمية دعم جيل من العلماء، المهندسين، المبتكرين، وروّاد الأعمال، وتزويدهم بما يُمكّنهم من مواجهة التحديات وإحداث التغيير الإيجابي في مجتمعاتهم. ومن المؤكد أن المشاركين في الموسم الحالي من برنامج  نجوم العلوم  تركوا انطباعًا مثيرًا للاهتمام”.

أضافت:” نتقدّم بالتهنئة إلى جميع المبتكرين المتسابقين، وخصوصًا إلى وضاح ملاعب لفوزه بلقب أفضل مبتكر في العالم العربي لهذا العام. كلّنا فخر بهؤلاء الشباب والشابات الذين يرسمون مستقبلنا”.

جاء أحمد فتح الله الذي ابتكر منصة تعليمية باستخدام المكعبات الإلكترونية تقدّم ألعاباً تفاعلية تركز على الجانب التربوي النفسي للأطفال في المرتبة الثانية بنسبة 18.9 بالمائة، وحصل على 150,000 دولار أمريكي من الجائزة المالية.

أما إيمان الحمد فحلّت في المرتبة الثالثة بنسبة 14.5 بالمائة عن مشروعها وهو عبارة عن تطبيق لخصوصية المعلومات بالعربية يقوم باكتشاف محاولات الاحتيال عبر الهاتف باستخدام قاعدة بيانات باللغة العربية، وحصلت على مبلغ 100,000 دولار أمريكي. واحتل المركز الرابع محمد المقهوي بنسبة 11.8 بالمائة عن مشروع فرشاة الأسنان الروبوتية والتي تقوم بتنظيف الأسنان بشكل فعال خاصةً لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، حاصدًا مبلغ 50,000 دولار أمريكي لمواصلة تطوير ابتكاره.

ينضم المتأهلون من التصفيات النهائية، إلى جانب المتسابقين الأربعة الآخرين في هذا الموسم، إلى مجتمع خريجي برنامج نجوم العلوم المتميز، الذي يتألف من شبكة من المبتكرين الداعمين لمجتمعاتهم في جميع أنحاء العالم في مواجهة العديد من التحديات.

إعلان مدفوع